بحث

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

تابعينا عبر الايميل -Follow by Email

الأحد، 2 مايو 2010

غطاء علبه ( اعمال يدويه + باتشوورك )


الادوات و الخامات ثم طريقه العمل موضحه بالصور

















الصور توضح كيف نصنع غطاء لسبت عادي و تحويله الى قطعه فنيه في الغرفه مع اضافه لمسات مثل زرار بطريقه مبتكره لاحكام الغلق و الالغطاء القماش فيه عباره عن مجموعه من الاقمشه تمت خياطتها معا ( باتشوورك ) و حشو الغطاء ممكن كارتون عادي و الصور توضح الخطوات بطريقه واضحه ان شاء الله
this is how to make a cover for a basket to turn it into a piece of art by using simple materials and patchwork is seen on the piece of clothe that give the cover lovely shape

16 التعليقات :

شكرا يا رب تكون المدونه عجبتك :)

ما شاء الله يا نور الفكرة رائعة جدا
وانا فورا عملت من فكرتها على السلة تبعي وطلعت غاية في الروعة
الف شكر

ما تتخيليش انا مبسوطه قد ايه من الكومينت بتاعك يا رب على طول تكون مدونتى مفيده زي ما باتمنى و اعرف اجمعلكم حاجات كويسه و سهله و شيك .. يا رب

روووعة
فكرة جميلة وسهلة
شكراً لك

شكرا الفكره روعه وبسيطه خيال تانكس

ماشاء تباركـ الله بسم الله عليكـ شغلكـ روعه
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العضيم

إرسال تعليق

if you find your photo here and protected by copy right , just tell me to remove it or to add your main resource , thank you

الى زوار مدونتى

هذه الموضوعات قمت بتجميعها سواء من مجلات عندي او من البومات بيكاسا العامه في النت و هذه الاعمال ليست ملكيه خاصه لي و ليست اعمالي الخاصه اتمنى ان تحوز اعجابكم و تفيدكم كما اتمنى
these all projects is from my own magazines or from public picasa albums ,it is not my own works , i just collect hopping you enjoy them with me

بسم الله الرحمن الرحيم

قال صلى الله عليه وسلم ( لَا تَحَاسَدُوا ولا تَنَاجَشُوا ولا تَبَاغَضُوا ولا تَدَابَرُوا ولا يَبِعْ بَعْضُكُمْ على بَيْعِ بَعْضٍ وَكُونُوا عِبَادَ اللَّهِ إِخْوَانًا الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لَا يَظْلِمُهُ ولا يَخْذُلُهُ ولا يَحْقِرُهُ التَّقْوَى ها هنا -وَيُشِيرُ إلى صَدْرِهِ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ - بِحَسْبِ امْرِئٍ من الشَّرِّ أَنْ يَحْقِرَ أَخَاهُ الْمُسْلِمَ كُلُّ الْمُسْلِمِ على الْمُسْلِمِ حَرَامٌ دَمُهُ وَمَالُهُ وَعِرْضُهُ) رواه مسلم